‫51‬‫كانون الثاين 3102‬ ‫نرشة دورية تصدر عن الجمعية اللبنانية للدراسات والتدريب‬ ...
‫الجمعية اللبنانية للدراسات والتدريب‬‫‪www.lostlb.org‬‬ ...
‫3‬ ...
‫الجمعية اللبنانية للدراسات والتدريب‬‫‪www.lostlb.org‬‬ ...
‫5‬ ...
‫الجمعية اللبنانية للدراسات والتدريب‬‫‪www.lostlb.org‬‬ ...
‫7‬ ...
‫الجمعية اللبنانية للدراسات والتدريب‬ ‫‪www.lostlb.org‬‬ ...
of 8

Nachra

Published on: Mar 3, 2016
Source: www.slideshare.net


Transcripts - Nachra

  • 1. ‫51‬‫كانون الثاين 3102‬ ‫نرشة دورية تصدر عن الجمعية اللبنانية للدراسات والتدريب‬ ‫‪www.facebook.com/pages/Get-connected‬‬ ‫االفتتاحية‬ ‫إطالق مشروع ‪Get connected‬‬‫تحتل وسائل االعالم االجتماعي اليوم‬‫مكانا مهما في حياة وسلوك كل فرد‬ ‫لرفع الصوت في بعلبك‬‫منّ ا، واصبح استخدام هذه الوسائل‬‫من الضروريات ان كان على المستوى‬‫الشخصي او المهني (ابحاث، رسائل،‬‫دعاية، اعالن، خدمات، خبر، دردشة،‬‫محادثة، مؤتمرات، دعوات...). أصبح‬‫استخدام هذه الوسائل ضروريا»‬‫لمواكبة العصر(,‪Facebook, Gmail‬‬‫‪ )…Twitter‬وتكون منسيا» اذا‬ ‫ّ‬‫لم يكن لديك حساب او حسابات‬‫خاصة فيها، باالضافة الى امكانية‬‫التواصل من خالل الرسائل القصيرة‬‫(‪ ،)whatsapp‬فاحساس من هم في‬‫محيطك بك يكون عبر وجود هذا‬‫الحساب او استخدام هذه الوسائل‬‫فيتم االشارة الى اسمك أو رقم هاتفك‬ ‫ضمن الئحة الشبكة المستخدمة.‬‫والشباب هم اكثر الفئات استخداما‬‫لهذه الوسائل واكثر براعة ومعرفة في‬‫تفاصيلها وتقنياتها، فسرعة التواصل‬‫من خاللها جعلتهم اسراها وخلقت‬‫لهم ادمانًا عليها، لكن استخدامهم‬ ‫رفع الصوت لتغيريالسياسات املتعلقة بشوؤن املواطنني و حقوقهم من خالل استخدام وسائل اإلعالم اإلجتامعي، هذا‬‫لها وفي معظم االحيان يكون للدردشة‬ ‫ما تصبو إليه الجمعيّة اللبنانية للدراسات و التدريب من خالل إطالقها ملرشوع (‪ )Get connected‬بالتعاون مع‬‫والفكاهة وارسال الصور ال أكثر. هذا‬ ‫برنامج تفعيل املشاركة املدنية (‪ ،)PACE‬وبتمويل من الوكالة األمريكية للتنمية الدولية (‪ .)USAID‬يهدف املرشوع‬ ‫ّ‬‫اإلدمان لم يغير حتّ ى اليوم في دورهم‬ ‫إىل متكني و تدريب الشباب و مؤسسات املجتمع املدين يف منطقة بعلبك الهرمل لتناول قضايا اجتامعية و تسليط‬‫اإلجتماعي بسبب غياب الوعي الكامل‬ ‫الضوء عليها و جعلها محور نقاش و تفاعل من خالل استخدام وسائل االتصال اإلجتامعي و كسب تأييد املواطنني‬‫لديهم بأهمية تكنولوجيا اإلتصال‬ ‫عىل اختالف انتامءاتهم وصوالً إىل التأثري عىل صانعي القرار لضامن حقوقهم الفردية واإلجتامعية.‬‫الحديثة في عملية التغيير، هذا الوعي‬ ‫وأوضح مدير املرشوع املحامي صالح زعيرت أن املرشوع يعمل عىل تدريب 06 مشاركاً من بعلبك الهرمل ترتاوح‬‫اذا تكون وتشكل مع براعتهم في‬ ‫ّ‬ ‫أعامرهم بني 51 و 92 سنة و 04 مشاركاً ميثلون املؤسسات املدنية عىل تقنيات استخدام اإلعالم االجتامعي لتنظيم‬‫استخدام تكنولوجيا االتصال والتواصل‬ ‫و تنفيذ حمالت منارصة ملواضيع تهم املواطنني عىل املستوى املحيل: ورش عمل حول املواطنية ، املساءلة ، املحاسبة،‬‫والمعلومات، لتبدلت االدوار التقليدية‬ ‫الحاكمية الصالحة، املشاركة املدنية، والعمل البلدي. ويعمل املرشوع عىل تعزيز التشبيك بني املؤسسات املدنية‬‫واصبحوا فاعلين بشكل كبير على‬ ‫املحلية غري السياسية والالطائفية والناشطة يف املنطقة وتعزيز الصحافة املدنية عرب ورش عمل تتناول التصوير وإنتاج‬‫المستوى العام، بحيث ان اي قضية‬ ‫األفالم القصرية. التدريب سيتم يف مراكز الجمعية االربعة (بعلبك، العني، بيت شاما والهرمل) ويختتم املرشوع بتنفيذ‬ ‫ّ‬‫مشتركة تتعلق بهم وبحقوقهم‬ ‫حملتي منارصة واحدة من تنفيذ املجموعات الشبابية والثانية من تنفيذ املؤسسات املدنية.‬‫يثيرونها يستطيعون حشد تأييد عدد‬‫هائل لها وبسرعة كبيرة، ومن شأن‬‫ذلك ان يؤثر على من هم في موقع‬‫المسؤولية ليلزمهم التفاعل معهم‬ ‫4‬ ‫سد العاصي‬ ‫ّ‬ ‫3‬ ‫ارتفاع اسعار المازوت‬ ‫2‬ ‫محافظة بعلبك الهرمل‬ ‫واالستماع الى آرائهم.‬ ‫7‬ ‫التسرب المدرسي‬ ‫6‬ ‫حوادث السير‬ ‫5‬ ‫نهر الليطاني‬ ‫تم انتاج هذه المجلة بدعم من الشعب األميركي من خالل الوكالة األميركية للتنمية الدولية.‬ ‫إن محتوى هذه النشرة يمثل وجهة نظر الجمعية اللبنانية للدراسات والتدريب وال يعكس بالضرورة وجهات نظر الوكالة األميركية للتنمية الدولية أو حكومة الواليات المتحدة.‬
  • 2. ‫الجمعية اللبنانية للدراسات والتدريب‬‫‪www.lostlb.org‬‬ ‫2‬ ‫محافظة بعلبك الهرمل تنتظر الوالدة‬ ‫رشا الطفيلي- معهد ‪ ECC‬بعلبك‬‫اين نحن كمواطنني من املطالبة بحقوقننا؟ وملاذا ال نتحرك‬ ‫79 مدينة وبلدية وقرية يف قضاء بعلبك، و63 بلدة وقرية يف معالجة مشاكل املنطقة ومنها تنفيذ قانون املحافظة، ولكن‬‫دون ان ننتظر من يحركنا؟ خصوصا اننا يف بلد، الجميع فيه‬ ‫قضاء الهرمل، ينتظرون منذ العام 3002 تنفيذ اقرار قانون يبقى السؤال، كيف؟‬‫من اعىل الهرم اىل قاعه يقع يف موقع املطالب دون معرفة‬‫انشاء محافظة بعلبك الهرمل، والذي حمل الرقم 225/3002. اسباب كثرية تجعل من اهايل املنطقة يرصون عىل املطالبة‬‫من وملن، لدرجة ان احساس الخيبة والتهميش تغلغل يف‬ ‫اقر القانون بتاريخ 61 متوز 3002 وبناء عليه احيل عىل بوضع القانون قيد التنفيذ ويصفون املحافظة بالحلم، ومنها‬ ‫َ‬ ‫الغالبية الساحقة من ابناء بعلبك الهرمل.‬ ‫االمانة العامة ملجلس الوزراء يف نفس العام مرشوع مرسوم ان االدارات التمثيلية للوزارات والتي من املفرتض ان تدخل‬ ‫يرمي اىل تحديد تفاصيل تطبيقه حيث طلب املرسوم من اىل املنطقة بالتوازي مع دخول املحافظة ستخلق حالة من‬ ‫محافظة بعلبك الهرمل‬ ‫وزارات الدولة املعنية استحداث اجهزتها يف املحافظة، عىل الحراك االقتصادي تبدأ من خلق فرص عمل وتسيري مصالح‬ ‫22% من مساحة لبنان االجمالية‬ ‫الناس الحياتية وال تنتهي عند حدود تيسري امورهم القضائية.‬ ‫ان تبارش مهامتها خالل مهلة السنة.‬ ‫مرت السنة بل عرش سنوات وبقي املرسوم حربا عىل ورق النائب السابق الدكتور اسامعيل سكرية اعترب أن التأخري يف‬ ‫قضاء بعلبك: اكبر قضاء في لبنان‬ ‫رغم كل الرتحيب واالحتفاالت واليافطات التي انترشت عىل اتخاذ اإلجراءات املطلوبة الستكامل إنشاء محافظة بعلبك‬ ‫اتساع كل قرية وبلدة، فمحافظة بعلبك الهرمل تعني الكثري الهرمل، يأيت يف سياق عدم نيل املنطقة حقها باإلمناء من قبل‬ ‫محافظة بعلبك الهرمل- مركزها بعلبك‬ ‫البناء هذه املنطقة الذين يتكبدون كل يوم عناء ال يقدر حكومات ما بعد الطائف، التي كان يجب عليها أن تعوض‬ ‫ً‬ ‫(أضيفت هذه المحافظة وفقًا للمرسوم‬ ‫بثمن، حيث ان مجرد تصديق اخراج قيد بختم وطابع مايل الحرمان املرتاكم الذي طاولها من حكومات ما قبل الطائف،‬ ‫رقم 16811 تاريخ 11/2/4002)‬ ‫قيمته الف لرية يحتاج اىل عناء يوم كامل، وتكاليف مادية ويرى أن الطائف نفسه جاء ليكرس قرار املحاصصة يف اإلمناء،‬ ‫قضاء بعلبك - مركزه بعلبك‬ ‫والذي صب يف غري مكان،‬ ‫اضعاف مضاعفة عن كلفة‬ ‫القرى: بعلبك - ايعات - بشوات - بيت شاما- بيت‬ ‫ان تنفيذ قانون المحافظة يعني وبعيدا عن منطقة بعلبك‬ ‫التصديق، فأبناء قرى قضاء‬ ‫مشيك - بوداي - بريتال - بدنايل - بتدعي-‬ ‫الهرمل، وكان استمرارا لسياسة‬ ‫انشاء ادارات عديدة منها:‬ ‫الهرمل وبعض قرى بعلبك‬ ‫برقة- تمنين الفوقا - تمنين التحتا - جبعا-‬ ‫التاجر الذي يدير «كازينو»‬ ‫يحتاجون اىل ساعات طويلة‬ ‫دائرة سجل عدلي- امانة سجل‬ ‫جديده- جنتا- حوش سنيد - حوش الذهب‬ ‫من أجل الربح الرسيع، ما أدى‬ ‫للوصول اىل رساي زحلة إلنجاز‬ ‫- حوش تلصفية- حوش برده - حوش الرافقه -‬ ‫إىل هجرة الغالبية الساحقة‬ ‫عقاري- سجل تجاري- مصلحة‬ ‫ابسط معامالتهم الحياتية‬ ‫حام- الحدث- حور تعال- حزين- الخضر - الخريبه‬ ‫من أبناء املنطقة إىل أحزمة‬ ‫تسجيل السيارات واآلليات-‬ ‫اليومية، ليس الن املعاملة‬ ‫- دورس- دار الواسعة- دير األحمر- ريحا - راس‬ ‫البؤس حول العاصمة بريوت.‬ ‫محكمة جنايات - دائرة نفوس‬ ‫تحتاج هذا الوقت فهي ال‬ ‫بعلبك - الرام- الزرازير- زبود - وادي الزين- سرعين‬ ‫ويشري سكرية اىل ان اللوم‬ ‫في بعلبك- دائرة تربية، صحة،‬ ‫تستغرق من املواطن يف اكرث‬ ‫التحتا- سرعين الفوقا- السعيده- شليفا-‬ ‫الكبري الذي يختزنه أهايل‬ ‫االحيان سوى دقائق ولكن‬ ‫املنطقة يقع عىل أصحاب‬ ‫زراعة ...‬ ‫شعبيه والنبي سباط- شمسطار - شعث- صبوبا‬ ‫املسافة هي املشكلة.‬ ‫والبجاجة- طفيل- طيبة- طليا - طاريا- العين-‬ ‫القرار يف مرحلة ما بعد‬ ‫ال يخلو بيان مرشح لالنتخابات‬ ‫عين بورضاي- عرسال- عيناتا- فاكهة - قالوي- قصر‬ ‫النيابية او بيان وزاري لحكومة جديدة من التأكيد عىل تنفيذ الطائف، ألنهم مل يطلقوا خالل املرحلة، مرشوعاً إمنائياً‬ ‫نبا - قرحا- كفردبش- كفردان- كنيسه- اللبوه-‬ ‫قانون محافظة بعلبك الهرمل حتى بات هذا الشعار مالصقا متكامالً وملموساً فيها، بالرغم من بعض اإلنجازات من‬ ‫معربون- مقراق - مقنه - مجدلون- النبي رشادة-‬ ‫لكل الخطابات الجامهريية كام الحرمان واالهامل مالزمني هنا وهناك كالطرق وغريها والتي مل تحدث أي نقلة نوعية‬ ‫النبي عثمان - نبحا - المحفارة - الدمدوم- نحله-‬ ‫يف تحسني األوضاع الحياتية ألبناء هذه املنطقة الفقرية‬ ‫لبعلبك الهرمل.‬ ‫النبي شيت - يحفوفا - يونين - يمونه- مزرعة‬ ‫9 سنوات ونصف مرت عىل اقرار قانون انشاء املحافظة بعد واملحرومة، إذا مل تخصص لها خطة إمنائية حقيقية ومتكاملة.‬ ‫الضليل - جبوله - القاع - التوفيقيه - حربتا- نبحا-‬ ‫طول انتظار، فاستبرش االهايل خريا ً وظنوا ان حلمهم تحقق امام هذا الواقع يبقى املواطن «ابن بعلبك الهرمل» كام ابناء‬ ‫القدام - العالق - القصيديه - مزرعة السيد - مصنع‬ ‫وان معظم مشاكلهم ذهبت اىل غري رجعة، ولكن شيئا مل عكار والذين يعانون نفس املشكلة، يتساءل ويسأل اين هو‬ ‫الزهرة - حلبتا - بيت أبو صليبي - السفري- قليله-‬ ‫يتغيرّ عىل ارض الواقع وبقي االقرار اقرارا دون تنفيذ لحجج حقي؟؟ ومن املسؤول عن ضياعه؟؟ اين هم من يفرتض اننا‬ ‫صفرا - مزرعة آل سويدان - الحرفوش - مزرعة‬ ‫مل تعد تطلو عىل احد، تبدأ من تعيني املحافظ وال تنتهي اخرتناهم ليكونوا صوتنا يف املطالبة بحقنا؟؟‬ ‫قلد السبع وتوابعها - النقرة - مزرعة بيت مطر-‬ ‫عند مقر املحافظة. فقصة تعيني املحافظ يصفها احد نواب‬ ‫الحوبانية - عين السودا - وادي فعره - الصوانه-‬ ‫املنطقة بقصة ابريق الزيت حيث تخضع تسمية املحافظ‬ ‫عين البنيه - مزرعة التوت - التليله - الحفير- وادي‬ ‫كام باقي التعيينات اىل التجاذبات السياسية التي تحتاج اىل‬ ‫المشمشه - وادي الصفا الشرقي - رماسا- الحالنيه-‬ ‫توافق، ورغم انه يف فرتة من الفرتات تم التوافق عىل اسم‬ ‫محافظ بعلبك الهرمل وكان قاب قوسني او ادىن من تعيينه‬ ‫م‬ ‫حاف‬ ‫األنصار - وادي األسود.‬ ‫اال ان اسباب خفية سحبت االسم من التداول ومعه تم‬ ‫ظة‬ ‫قضاء الهرمل - مركز الهرمل‬ ‫سحب تعيني املحافظ من مجلس الوزراء، ليذهب مع ذلك‬ ‫الب‬ ‫القرى: الهرمل - حميره - خرايب - الشواغير‬ ‫ق‬ ‫حلم املحافظة اىل وقت غري معلوم.‬ ‫اع‬ ‫التحتا- الشربين - فيسان - فعرا - القصير -‬ ‫حجة اخرى يروج لها البعض تعود اىل مكان دوائر املحافظة‬ ‫معيصره - وادي التركمان - وادي الرطل - وادي‬ ‫ومكاتبها والتي كان من املقرر ان تكون يف ثكنة غورو التي‬ ‫العس - الزغرين- قنافذ - وادي الكرم - سهالت‬ ‫تحتاج اىل تسوية وضعها، اوال من خالل تسوية امور قاطنيها‬ ‫الماء- الحريقه- الكواخ- جوار الحشيش - البستان-‬ ‫من املهجرين ودفع التعويضات املناسبة لهم، وثانيا من‬ ‫وادي بنيت - الزويتيني - المنيره - نيحا - مراح‬ ‫خالل اعادة ترميمها، وما بني هذا وذاك تبقى املشكلة يف‬ ‫العين- السويسه- مزرعة سجد - الشواغير التحتا-‬ ‫تأمني االموال الالزمة.‬ ‫الشواغير الفوقا - حارة المعاصر - حوش السيد‬ ‫نائب آخر من نواب منطقة بعلبك الهرمل فيطالب بالخروج‬ ‫علي - مزرعة بيت الطشم - بريصا - مزرعة الفقيه-‬ ‫من دائرة القول عن مالزمة الحرمان مع منطقة بعلبك‬ ‫البويضه - الدوره.‬ ‫الهرمل بطريقة عملية من خالل‬
  • 3. ‫3‬ ‫الجمعية اللبنانية للدراسات والتدريب‬ ‫‪www.lostlb.org‬‬ ‫غالء المحروقات يهدد الثروة الحرجية‬ ‫ياسر زغيب- جمعية الشبكة الشبابية اللبنانية‬‫اما الرصخة االكرب فهي من املواطن العادي الذي ينكب‬‫يف البحث عن بدائل الستخدام املازوت كامدة تدفئة‬‫فيجد نفسه يف حرية من امره، فاما االعتامد عىل الحطب‬‫وما يسببه ذلك من تلوث كبري يف املنازل واسعاره هي‬ ‫وصل سعر طن‬‫ايضاً بارتفاع مضطرد، واما االعتامد عىل الكهربائيات‬ ‫حطب السنديان‬‫وتكلفتها اكرث من املازوت، ليجد نفسه مضطرا هذا العام‬ ‫الى 005 ألفًا،‬‫عىل البقاء دون تدفئة كام يشري بعض املواطنني الذين‬‫يستخدمون ثالث مدافئ دفعة واحدة مام يعني انه اذا‬ ‫واللوز الى 053‬‫بقيت االسعار عىل ما هي عليه فانه يحتاج شهريا الكرث‬ ‫ألفًا‬ ‫من 006 دوالر امرييك فقط للتدفئة.‬ ‫006 الف ليرة كلفة‬ ‫هم ليس كمثله هم، يضاف عىل هموم اللبنانيني بشكل‬ ‫ْ‬ ‫َ ٌ‬ ‫تدفئة العائلة شهريا‬ ‫عام وأبناء منطقة بعلبك الهرمل بشكل خاص عند قدوم‬ ‫يف السابق كان االعتامد عىل املازوت املهرب من سوريا‬ ‫فصل الشتاء، يتمثل يف ارتفاع اسعار مادة املازوت بشكل‬‫امام هذا الواقع يبقى املواطن عاجزا ً ليس فقط عن‬ ‫والذي مل يعد موجودا يف ايامنا هذه بسبب االوضاع التي‬ ‫كبري.‬‫تأمني ما يدفئه واوالده يف فصل الشتاء القارس امنا ايضا‬ ‫تعيشها سوريا.‬ ‫يف ظل وجود ازمة اقتصادية قاتلة ومع عدم وجود نية‬‫عاجزا ً عن التفكري بحل لهذه املعضلة وليبقى املواطن‬ ‫اصحاب االفران يف بعلبك يعانون ايضا من ارتفاع اسعار‬ ‫لدى الحكومة بدعم املازوت يبقى اهايل منطقة بعلبك‬‫ينتظر حال سحريا رمبا يأيت اليه من حيث ال يدري ورمبا‬ ‫املازوت ولكنهم ال يستطيعون رفع اسعار ربطة الخبز‬ ‫الهرمل كام حال اهايل الجبال يبحثون عن الطريقة التي‬‫عىل االغلب لن يأيت وبذلك سيميض الشتاء دون دفء‬ ‫او املعجنات وهذا ما يشكل ايضاً خسائر بدأت تأكل‬ ‫سيمضون بها شتائهم القايس لجهة عدم قدرتهم عىل‬‫فيكرث من الدعاء حتى يبقى من بني االحياء حتى انتهاء‬ ‫الرأسامل ومل يعد مبقدورهم تحمل ذلك اكرث.‬ ‫تأمني مادة التدفئة االساسية (املازوت) مع العلم بانهم‬ ‫موسم الشتاء.‬ ‫اما اصحاب املولدات الخاصة التي تغذي مناطق بعلبك‬ ‫مضطرين‬ ‫الهرمل بالكهرباء يف ظل االنقطاعات الكثرية للكهرباء‬ ‫تستخدم بعض العائالت‬ ‫عىل تامني‬ ‫يشريون اىل املتاعب الكبرية التي يواجهونها مع االهايل‬ ‫الزيت المحروق وكل انواع‬ ‫وسائل‬ ‫سيارات نقل الحطب‬ ‫لعدم دفعهم ما يطلب منهم خصوصا وان التكلفة ترتفع‬ ‫التدفئة‬ ‫البالستيكيات بدل الحطب‬ ‫بقياساتها المختلفة باتت‬ ‫عليهم اكرث فاكرث.‬ ‫الكرث من‬ ‫وهذا ما يؤدي الى حدوث‬ ‫ترصد متوقفة عند كل‬ ‫اصحاب محطات بيع املحروقات يتحدثون عن غياب‬ ‫خمسة‬ ‫امراض عديدة‬ ‫تقاطع في البقاع، سواء‬ ‫االقبال عىل رشاء مادة املازوت قياسا مع السنوات‬ ‫اشهر‬ ‫على الطريق الدولية أو‬ ‫السابقة.‬ ‫(فصيل الخريف والشتاء).‬ ‫حتى الفرعية، بغية عرض‬ ‫«رب ضارة نافعة» هذه حال البعض الذين يعمدون‬ ‫عىل قطع ما تبقى من اشجار يف السلسة الغربية لجبل‬ ‫حمولتها وبيعها‬ ‫لبنان ويحولونها اىل حطب يستخدم يف املدافئ كبديل‬ ‫عن استخدام املازوت، ولكن اية نافعة هي التي تحولنا‬ ‫اىل بلد صحراوي خصوصا وان لبنان يشهد الكثري من‬ ‫الحرائق املقصودة وغري املقصودة والتي اتت عىل‬ ‫النسبة األكرب من غاباتنا يف ظل نسبة تشجري هي اصالً‬ ‫منخفضة.‬ ‫ان ارتفاع اسعار املازوت وعدم اقدام الحكومة عىل‬ ‫دعمه جعل بعض العائالت تقيض عىل ما تبقى من ثروة‬ ‫حرجية لتحويلها اىل حطب للتدفئة، فالربد ال يرحم،‬ ‫والعائالت مضطرة اىل تأمني الدفئ، وهنا الحل يكون‬ ‫بتوفري مؤن العائالت من الحطب وهذا ما ادى ايضاً‬ ‫اىل ارتفاع اسعار الحطب، ومعه ارتفاع اسعار املدافئ‬ ‫املعدة لالستخدام عىل الحطب اىل اضعاف سعرها لكرثة‬ ‫الطلب عليها.‬ ‫تشري االرقام اىل ان العائلة الواحدة يف منطقة بعلبك‬ ‫الهرمل تحتاج بحده االدىن اىل تركيب مدفأتني بكلفة‬ ‫تقريبة (بالسعر الحايل ملادة املازوت) 006 الف لرية‬ ‫لبنانية للشهر الواحد.‬
  • 4. ‫الجمعية اللبنانية للدراسات والتدريب‬‫‪www.lostlb.org‬‬ ‫4‬ ‫كغيره من مشاريع منطقة بعلبك الهرمل االنمائية‬ ‫سد العاصي، حلم يتبخر‬ ‫رباب ناصر الدين- المجموعة الشبابية- فرع الهرمل‬‫ونصف من السد التحوييل، بسعة 73 مليون مرت مكعب،‬‫وبارتفاع 06 مرتا ً وعرض سبعمئة مرت، باإلضافة إىل مرحلة‬‫ثالثة وأخرية، وهي تتضمن إقامة محطة لتوليد الطاقة‬‫الكهربائية بالقرب من السد التخزيني، بقدرة ترتاوح بني 6‬ ‫ّ‬‫و8 ميغاوات، لتشغيل محطتي ضخ املياه إىل جانبي النهر،‬‫ومد شبكة حديثة للري عىل طول ضفتيه لري حواىل 0052‬ ‫ّ‬ ‫ّ‬‫هكتار يف سهل الهرمل، و0053 هكتار يف سهيل رأس بعلبك‬‫والقاع. وقد رسا االلتزام لتنفيذ املرحلة األوىل عىل تجمع‬ ‫ّ‬‫رشكتي ‪ CWE‬الصينية ورشكة حطاب إخوان للهندسة‬‫واملقاوالت اللبنانية. وبدأ تنفيذ املرحلة األوىل من أعامل‬‫السد يف العام 5002 وتوقفت إثر تعرض مكاتب الرشكة‬ ‫ّ‬‫التي تولت التنفيذ، إضافة لبعض اإلنشاءات األخرى للقصف‬‫من قبل الطائرات الحربية اإلرسائيلية خالل عدوان متوز‬‫من العام 6002، وحصول بعض األرضار. وتبع ذلك خالف‬‫بني الحكومة اللبنانية وصاحب الرشكة املتعهدة حول نسبة‬ ‫اللبنانية يف املنطقة الواقعة أعىل جرس العايص بقدرة تخزينية‬ ‫نصف قرن وأكرث، وأهايل منطقة البقاع الشاميل ينتظرون‬‫التعويض عن األرضار، التي لحقت مبوقع العمل واملكاتب‬ ‫تقدر بني 03 و 73 مليون م3 مبا يسمح بري «حالياً ومستقبالً‬ ‫إنجاز سد عىل نهر العايص ويسألون بحزن وحرية عن‬‫اإلدارية للرشكة، ما أدى إىل امتناعه عن متابعة أعامل بناء‬ ‫حواىل 0066 هكتار». كذلك أكّدت االتفاقية املوقعة يف نصها‬ ‫األسباب التي تحول حتى اآلن دون استئناف أعامل بناء‬‫السد التحوييل واالنشاءات التابعة له. وتتعدد األسئلة حول‬ ‫الرسمي أنه باإلمكان «توليد نحو 25 ميغاوات من معمل‬ ‫السد: يسألون ويتساءلون وال يجدون سوى اجابة واحدة‬‫األسباب املانعة الستئناف بناء السد، بالرغم من توفر املبلغ‬ ‫ّ‬ ‫كهرومايئ ميكن إقامته قريباً من السد، مستفيدا ً من إقامة‬ ‫(النسيان)، حاله حال عرشات املشاريع والربامج التنموية‬‫املطلوب، الذي يقارب الثالثني مليون دوالر، حيث يجري‬ ‫نفق يسحب املياه من مجرى النهر ليعيد ضخها بقوة نحو‬ ‫التي تخصص للمنطقة، فهل كانت الحكومة اللبنانية بانتظار‬‫تدويره ضمن املوازنة العامة سنة بعد أخرى، من دون أن‬ ‫املعمل، رشط أن يتم إلغاء مجرى النهر يف القسم الذي يقع‬ ‫القصف اإلرسائييل ملوقع بناء السد يك تتوقف عن إنجازه؟‬‫تتم املبارشة باألعامل. وإذا كان السبب املعلن هو خالف‬ ‫فيه النفق للحصول عىل الضغط املناسب لتوليد الطاقة.‬ ‫ومن يقتنع بأن األجهزة املختصة يف الحكومة ووزارة الطاقة‬‫مع املتعهد بسبب املبلغ الذي طلبه كتعويض عن األرضار‬ ‫بعد إمتام االتفاقية، عاودت رشكة دار الهندسة تحديث‬ ‫واملياه غري قادرة ومنذ اكرث من ستة سنوات عىل اتخاذ قرار‬‫التي لحقت مبكاتب الرشكة وبعض االنشاءات، فلامذا مل يتم‬ ‫دراسة ملف سد العايص ليضم املرشوع يف صيغته النهائية‬ ‫باستئناف األعامل؟ وهل كتب عىل أبناء منطقة الهرمل أن‬‫فسخ االتفاقية معه، وتلزيم األعامل لرشكة أخرى عرب مناقصة‬ ‫ثالثة سدود (تحوييل، تخزيني وتنظيمي).‬ ‫يكونوا دامئاً بني سندان متعهدين ال حدود ألطامعهم ومطرقة‬‫جديدة أو إجباره عىل بدء العمل بالقسم الذي تعهد إنجازه؟‬ ‫يعتمد املرشوع عىل إقامة سد تحوييل بارتفاع عرشة أمتار‬ ‫حكومات متواطئة معهم ال يهمها سوى تحقيق مصالح أولئك‬‫تبدو تلك األسئلة مؤملة ألبناء املنطقة بقدر انعدام اإلجابة‬ ‫بالقرب من منبع النهر يسمح بضخ ما بني 6 و8 أمتار مكعبة‬ ‫املتعهدين.‬‫وعليها، وكأنها صدى يف واد سحيق، نظرا ً ألهمية املرشوع يف‬ ‫ً‬ ‫من املياه إىل خزانني، يتم إنشاؤهام عند أعىل نقطتني إىل‬ ‫يبدو ان مرشوع انشاء سد العايص كغريه من مشاريع منطقة‬‫تأمني مئات فرص العمل، وري مساحات كبرية من األرايض‬ ‫ّ‬ ‫جانبي النهر، لري ما يقارب سبعة آالف هكتار من األرايض‬ ‫ّ‬ ‫بعلبك الهرمل االمنائية مكتوب عليه وعن سابق ارصار‬‫الزراعية وتحسني املناخ لجهة زيادة رطوبة الهواء ومحاربة‬ ‫الزراعية، وإنشاء سد تخزيني عىل بعد أربعة كيلومرتات‬ ‫ّ‬ ‫وترصد الفشل او االفشال او مبعنى آخر املامطلة والتسخيف‬ ‫التصحر الزاحف عىل املنطقة، وزيادة الرثوة السمكية .‬ ‫اىل حد افقاد املرشوع قيمته التنموية. فمرشوع السد منذ‬‫حلم املزارعون يوما مبشاهدة السد مشيدا وحلموا مبشاهدة‬ ‫البداية بدأ متعرثا بعد تقزميه، من خالل العيوب التي‬‫اراضيهم الواسعة منتعشة بالزراعة بعد ريها من مرشوع‬ ‫هناك من يرى ان انشاء السد‬ ‫كشفها ديوان املحاسبة يف املناقصة ثم كان التعرث والتعقيد يف‬‫السد ولكن حلمهم توقف وارضهم تتآكل بفعل التصحر‬ ‫غير ضروري وانه ال يخدم‬ ‫امتام االستمالكات وبعدها دخل العدو االرسائييل عىل خط‬‫وانخفاض كميات سقوط االمطار وعدم اكرتاث املسؤولني‬ ‫املعرقل من خالل قصف طائراته العدوانية موقع السد خالل‬ ‫التنمية المستدامة في‬ ‫لحالهم.‬ ‫حرب متوز 6002.‬ ‫المنطقة، ال سيما السياحة‬ ‫ست سنوات ونصف من عمر توقف االعامل االنشائية‬ ‫للمرحلة االوىل من املرشوع ومل نشاهد اية معالجة فعلية‬ ‫للمشاكل التي تعيق استمرار تنفيذه، فمن يتحمل املسؤولية،‬ ‫وملاذ السكوت؟‬ ‫يف عام 6891 أعدت رشكة «دار الهندسة» الدراسة األولية‬ ‫إلقامة مرشوع سد عىل النهر بقدرة استيعاب تصل لحواىل‬ ‫011 ماليني م3 األمر الذي قُدر وقتها أنه يسمح بري نحو‬ ‫ّ‬ ‫0006 هكتار من األرايض الصالحة للزراعة يف مناطق الهرمل،‬ ‫القرص، القاع، ورأس بعلبك. بتاريخ 72/11/2002 جرى‬ ‫التوقيع عىل محرض اجتامع اللجنة السورية ـ اللبنانية لتقاسم‬ ‫املياه املشرتكة املتدفقة من النهر، والذي كان نتيجة عملية‬ ‫لقرار املجلس األعىل السوري ـ اللبناين، حيث قىض مبوافقة‬ ‫الجانب السوري عىل إقامة سد عىل نهر العايص يف األرايض‬
  • 5. ‫5‬ ‫الجمعية اللبنانية للدراسات والتدريب‬ ‫‪www.lostlb.org‬‬‫نهر الليطاني يتحول الى مجرى لمياه الصرف الصحي‬ ‫«مجرور» الليطاني يهدد قرى البقاع‬‫بالل الرفاعي- المجموعة الشبابية- فرع بعلبك‬‫ترتاوح بني 051 و002 ملغ يف الليرت الواحد، مع العلم أن‬ ‫الحد األقىص املسموح به، وفق «منظمة الصحة العاملية»،‬‫ال يجب أن يتجاوز 51 ملغ للصغار، و04 ملغ للكبار.. كذلك‬‫فقد دلت فحوصات مخربية أخرى عىل وجود مثانية آالف‬‫ملليغرام من النيرتات يف الليرت الواحد من البول لبعض‬‫األشخاص، علامً أن الحد األقىص يجب أال يتجاوز الـ 052‬ ‫ّ‬ ‫ملغ.‬‫مؤمترات، ورش عمل، وندوات عديدة عقدت لدراسة االزمة،‬‫وآخرها كان «يوم عمل» دعت اليه حركة وعي حول نهر‬‫الليطاين- واقع وحلول لتؤكد عىل التلوث الخطري للنهر‬‫وبحرية القرعون، تزامنا مع اعرتاف رسمي من قبل رئاسة‬‫مجلس الوزراء عىل اثر تشكيل لجنة لدراسة املشكلة البيئية‬‫فيهام واقرتاح الحلول الالزمة ملعالجتها والتي اكدت بأن نهر‬‫اللليطاين عرضة الخطر مستوى من هذا التلوث. املشاركون‬‫يف اليوم العميل توافقوا ايضا عىل عدم حاجة النهر لدراسات‬ ‫ومتديد اغلب أنابيب شبكات الرصف الصحي مع الريغارات‬ ‫تذكر كتب الجغرافية أن نهرا ً من اهم االنهار اللبنانية‬‫اضافية، او اىل هدر اموال الجهات املانحة يف ذلك، فجاءت‬ ‫الكبرية يف روافده التي تخرتق اغلب القرى البقاعية، وعىل‬ ‫يسمى «نهر الليطاين» ينبع من منطقة العالق شاميل بعلبك،‬‫آراؤهم متشابهة لجهة رضورة تخطي مسألة اجراء دراسات‬ ‫نفقتها املالية، وبذلك تكون الدولة قد وقعت قرارا يقيض‬ ‫يخرتق كامل البقاع وجزءا ً من جنوب لبنان ليصب يف منطقة‬‫اضافية يف النهر وتقييم االثر البيئي لتلوثه، اىل اقرتاح خطة‬ ‫بتغيري مفهوم نهر الليطاين من مفهوم نهر لجر املياه العذبة‬ ‫القاسمية بطول 071 كلم. ومن املتعارف عليه ان النهر هو‬‫عمل تنطلق فورا يف اجراءات اخراج النهر من الحال الذي‬ ‫اىل مجرى ملياه الرصف الصحي.‬ ‫نعمة مخصصة للمياه العذبة التي تدب الحياة عىل ضفافه،‬‫وصلت اليه، تداركا للوصول اىل مستويات خطرة من انتشار‬ ‫تشري الدراسات اىل ان الري باملياه امللوثة بأنواع امللوثات‬ ‫ّ‬ ‫وتضفي عليها جاملية طبيعية تزينها االشجار واملناظر‬‫املواد السامة التي بدأت بعض «الطفيليات تحملها اىل بحرية‬ ‫الجرثومية والكيميائية التي يختزنها نهر الليطاين، تؤدي إىل‬ ‫الخرضاء، فيستغل االنسان املناظر الخالبة فيه لتنشيط‬ ‫القرعون.‬ ‫انتقال الجراثيم وامللوثات والبكترييا إىل السلع الزراعية، وإىل‬ ‫السياحة، وكسب لقمة العيش، لكن واقع الليطاين ليس‬‫تتمة ص6‬ ‫كذلك بحيث تحولت النعمة فيه اىل نقمة بتحوله من نهر‬ ‫القرى المتضررة في منطقة بعلبك من تلوث الليطاني : النبي‬ ‫الحياة اىل مجرى املوت البطيء بفضل التلوث الكبري املوجود‬ ‫فيه والذي صبغ لون املياه العذبة بالسواد ليؤكد وبالعنوان‬ ‫رشادة ـ حدث بعلبك ـ طاريا ـ شمسطار ـ بيت شاما ـ بدنايل ـ حوش‬ ‫العريض، الحرمان واالهامل الذي يطال هنا صحة املواطنني‬ ‫الرافقة ـ تمنين التحتا ـ قصرنبا ـ تمنين الفوقا ـ بريتال ـ حزين ـ حوش‬ ‫ويجعلهم عرضة لالمراض بكافة مستوياتها والتي وصلت حد‬ ‫سنيد ـ النبي شيت ـ سرعين الفوقا ـ سرعين التحتا ـ حوش النبي‬ ‫االمراض الرسطانية.‬ ‫ومعمل أجبان لبنان‬ ‫مشكلة تلوث نهر الليطاين تعترب من املشاكل البيئية املزمنة‬ ‫والتي تتفاقم يوما بعد يوم يف ظل غياب معالجتها عن‬ ‫أبرز الحلول التي يمكن ان تعالج مشكلة تلوث‬ ‫اجندة اهتامم الدولة بكل مؤسساتها رغم خطورة املشكلة.‬ ‫الليطاني‬ ‫الرتبة، لتصب كلها يف جسم اإلنسان. وتشري غالبية‬ ‫بُحت اصوات البقاعيني ومعهم رؤساء البلديات ولكن دون‬ ‫ّ‬ ‫• السيطرة على مصادر التلوث‬ ‫الفحوصات اىل وجود إصابات متصاعدة يف بكترييا التيفوئيد‬ ‫جدوى، فاهتاممات املسؤولني عىل ما يبدو تختلف عن‬ ‫• معالجة مياه الصرف الصحي باقامة محطات تكرير‬ ‫والتهاب الكبد الفريويس «الصفريي»، عدا عن وجود «نرتات»‬ ‫اهتاممات املواطنني. مل تعد ضفتي النهر مقصدا لطالبي‬ ‫يف جسم اإلنسان، وتلمس وجود أمراض وأوجاع باتت شبه‬ ‫الراحة واالستجامم ومل تعد مالذا ً آمنا للطيور التي انقرضت‬ ‫جماعية لمعالجة المياه المبتذلة عند مخارج المدن‬ ‫يومية تصيب الجهاز الهضمي وأمراض املعدة.‬ ‫من حوله، ومل تعد االرايض املجاورة له مطلبا للرشاء وحتى‬ ‫والتجمعات السكانية.‬ ‫وتؤكد التقارير املتنوعة واملختلفة أن سكان منطقة حوض‬ ‫املنازل املسكونة مل يعد قاطنيها قادرين عىل البقاء فيها،‬ ‫• إنشاء محطات لمعالجة النفايات الصلبة‬ ‫الليطاين باتوا من أكرث املجمعات السكانية املوبوءة واألكرث‬ ‫ليصل االمر اىل مياه الشفة التي مل تعد صالحة للرشب بفعل‬ ‫• الزام مصانع تحويل االنتاج الزراعي ومعامل‬ ‫إصابة باألمراض املعوية والصدرية والرسطانية ووفقاً لنتائج‬ ‫التلوث الحاصل من ترسب مياه النهر امللوثة اىل باطن االرض‬ ‫انتاج االلبان واالجبان والمسالخ بتجهيز منشآتهم‬ ‫الفحوصات يصل معدل مادة «كوليفورم» يف املياه إىل حدود‬ ‫وامتزاجها باملياه الجوفية، ورغم ذلك مل تفكر الدولة بحل‬ ‫بمحطات تكرير للسوائل والفضالت الناتجة عن‬ ‫األلف، ما يؤرش إىل وجود تلوث يف املياه، ناتج عن تداخل‬ ‫املشكلة بعد.‬ ‫عملية التصنيع.‬ ‫مياه الشفة مع مياه الرصف الصحي، وتسجل بعض العينات‬ ‫تعود اسباب تلوث النهر اىل العديد من العوامل اهمها:‬ ‫• إستصالح االراضي بشكل علمي يراعى فيه‬ ‫وجود ألف بكترييا من «الكوليفورم» و»االيكوالي» التي‬ ‫«مكبات النفايات الصلبة املنترشة عشوائيا ، ومجاري‬ ‫المحافظة على المجاري الشتوية للمياه وعلى عدم‬ ‫ينسب إليها حاليا التسبب بأمراض خطرية ومميتة. مع العلم‬ ‫الرصف الصحي، واملياه املبتذلة املندفعة من تجمعات القرى‬ ‫التعدي على المنحدرات والمواقع األثرية والحفاظ‬ ‫أن املواصفات الصحية للمياه الصالحة لالستهالك، تحظر‬ ‫والبلدات واملستشفيات والتجمعات الصناعية واستعامل‬ ‫على الثروة الطبيعية.‬ ‫وجود أكرث من 01 بكترييا يف امللليمرت الواحد، عىل أن تكون‬ ‫املواد الكيميائية واملبيدات بشكل كبري لالرايض الزراعية‬ ‫• منع حفر اآلبار الجوفية في المناطق المجهزة‬ ‫مياه الشفة من دون لون ورائحة وطعم، وهو ما يتناقض مع‬ ‫باالضافة اىل نفايات مزارع املوايش». ان اخطر ما يف مشكلة‬ ‫وبمشاريع ري عامة والزام‬ ‫بشبكات ري جماعية‬ ‫تلوث نهر الليطاين واالعتداءات عىل حرمه هو ترشيع الدولة‬ ‫مياه البقاع حيث يغلب اللون األخرض ومعه رائحة الرصف‬ ‫طلبات الحصول على رخص بحفر اآلبار الجديدة‬ ‫لهذا االعتداء والتلوث، من خالل قيام وزارة الطاقة واملياه‬ ‫الصحي وطعمها. كام تشري الفحوصات الطبية واملخربية التي‬ ‫في المناطق غير المجهزة بشبكات ودراسة الطلب‬ ‫بتحويل مجاري الرصف الصحي إىل مجراه‬ ‫أجرتها كلية الصحة العامة إىل وجود نسبة «نرتات» يف املياه‬ ‫بشكل علمي على اعطاء الترخيص.‬
  • 6. ‫الجمعية اللبنانية للدراسات والتدريب‬‫‪www.lostlb.org‬‬ ‫6‬‫حوادث السير تتزايد في قرى غربي‬ ‫تتمة ص5: نهر الليطاني يتحول الى مجرى‬ ‫لمياه الصرف الصحي‬ ‫بعلبك‬‫المجموعة الشبابية- فرع بيت شاما‬ ‫مجرور الليطاني يهدد قرى البقاع‬ ‫ليست املرة االوىل التي يتناول فيها الخرباء بابحاثهم صحة‬ ‫مياه الليطاين وبحرية القرعون، بل استنفد النهر جهود‬ ‫الباحثني عىل مدى سنوات طويلة، كام انه استقطب اهتامم‬ ‫الجهات الدولية املانحة لتمويل الدراسات، بحيث اصبح‬ ‫لدينا آالف الصفحات التي تتحدث عن التلوث، احيلت اىل‬ ‫الوزارات املعنية عىل مدى الحكومات املتعاقبة. وبالتايل مل‬ ‫يعد التلوث شيئا يختلف عليه، ومل يعد رسا ان املياه امللوثة‬ ‫املستعملة للري تؤثر سلبا عىل نوعية املزروعات يف سهل‬ ‫البقاع ونوعية املياه الجوفية والرتبة وبالتايل عىل النظام‬ ‫البيئي، واذا كان كل عمل يتطلب جهودا حتى ينجح، فإن‬ ‫واقع النهر يتطلب كل الجهود.‬ ‫يمكن االستفادة من مياه‬ ‫الصرف الصحي بعد تكريرها لو‬ ‫جهدت الوزارات المعنية بإقامة‬ ‫محطات تكرير على مجرى‬ ‫النهر كلفتها ال تزيد كثيرا عن‬ ‫كلفة طبابة عام واحد لمرضى‬‫و يجد زين سليامن 42 عاما وهو طالب جامعي وفقد‬ ‫بتنا نسمع يف االونة األخرية عن إزدياد نسبة حوادث السري‬‫احد أقربائه بحادث سري مروع يف بدنايل ان بعض أسباب‬ ‫يف لبنان بشكل كبري, و لكن مل تعد تقترص حوادث السري عىل‬ ‫التلوث البيئي على مجرى النهر‬‫حوادث السري تعود إىل نقص يف عديد رشطة البلدية وغياب‬ ‫الطرقات الرسيعة و األوتسرتادات بل تعدت ذلك و بخطورة‬ ‫تدفعها الدولة عن المواطن‬‫الندوات وقيادة السيارات من دون رخص سري وبالتايل ضعف‬ ‫أكرب إىل الطرقات الفرعية والثانوية وخري دليل عىل ذلك‬ ‫املعلومات حول القيادة .‬ ‫منطقة غريب بعلبك املمتدة من متنني –بدنايل- شمسطار –‬ ‫قروض وهبات كانت حارضة للمساعدة يف متويل مشاريع‬ ‫طاريا حتى السعيدة. فرغم ان هذه الطرقات قد تم تأهيلها‬ ‫لحل مشكلة تلوث الليطاين ومنها الصندوق الكويتي والدولة‬ ‫منذ فرتة ولكن دون اي مراعاة للسالمة العامة، فتحولت‬ ‫سالمتك بتهمنا‬ ‫االيطالية ولكن تقاعس املسؤولني وغياب الدراسات والروتني‬ ‫مالذا ً سهالً ملحبي الرسعة ومرتعا ألصحاب الهوايات الخطرة‬ ‫االداري، واالمناء غري املتوازن، واملحسوبية، واملناطقية حالوا‬ ‫أثناء قيادة السيارات.‬ ‫السرعة تقتل‬ ‫دون االستفادة منها.‬ ‫السيارة وسيلة نقل مش‬ ‫ان هروب حكومات لبنان من مواجهة االزمات البيئية‬ ‫وسيلة قتل‬ ‫وانعدام التخطيط لديها، ال بل عشوائية املشاريع التي نفذتها‬‫من ناحيتهم يرى عبدو سليامن ومحمود الزطي أن ابرز‬ ‫يف منطقة البقاع وخصوصاً مشاريع الرصف الصحي التي‬‫أسباب الحوادث تتمثل بكرثة املفارق عىل الطرقات الغري‬ ‫لقد ارتفع بشكل كبري عدد الحوادث عىل هذه الطريق‬ ‫رصفت عليها املليارات، مل تنتج حالً ألهم ازمة بيئية تطال‬‫مفيدة أصال ووجود مطبات غري مدروسة وعدم وجود‬ ‫وارتفعت معه أعداد القتىل واإلصابات، وقد وصل عدد‬ ‫حياة معظم اهايل البقاع، بل كل الشعب اللبناين كون البقاع‬‫شعارات مرورية عىل املفارق، إضافة إىل املصيبة األكرب وهي‬ ‫الحوادث عىل هذا الطريق خالل فرتة كانون الثاين حتى اب‬ ‫منتجاً أساسياً لكافة السلع الزراعية.‬‫تسليم آليات لألطفال دون 81 عاما والتي تقود بشكل جنوين.‬ ‫من العام 2102 إىل أكرث من خمسني حادثا وعدد القتىل إىل‬ ‫«يلعن املواطن الساعة» التي شيد فيها منزال عىل ضفاف‬ ‫فام الحل؟‬ ‫أكرث من عرشة إضافة إىل أكرث من خمسني إصابة بني خدش‬ ‫النهر ظناً منه ان حظي مبكانة مميزة ومل يعلم انها ستجلب‬ ‫حزام األمان ضمان‬ ‫بسيط و إعاقة دامئة .‬ ‫له ولعائلته االمراض وان اوالده سيهربون يف كل لحظة من‬ ‫البيت بسبب حجم الروائح املتدفقة من النهر، هذا باالضافة‬ ‫لسالمتك‬ ‫ال تستعمل الخليوي اثناء‬ ‫اىل ان البرئ املحفورة داخل منزله وال تبعد عن مجرى النهر‬ ‫اال امتار قليلة تتغذى مبارشة من مياه املجارير حيث ال‬‫تنطلق عملية وضح الحلول لتزايد حوادث السري بتدخل‬ ‫القيادة‬ ‫يحتاج االمر كثريا يك تتعرف عىل طعم مياه البرئ اضافة اىل‬‫فاعل من قبل البلديات عرب زيادة عديد الرشطة البلدية و‬ ‫الفحوص املخربية التي اجريت عليها.‬‫تفعيل محرض ضبط الرسعة البلدي وإقامة ندوات توعية‬ ‫يعترب السبب األبرز لتزايد الحوادث، غياب الرادع األمني‬ ‫يتساءل املواطن هل يأيت يوم يكون لنا فيه حكم يعمل عىل‬ ‫تشمل كل الفئات العمرية .‬ ‫حيث ال حسيب وال رقيب للرسعة الزائدة وللمخالفات‬ ‫التخفيف من آالم البقاع ببعض الخدمات، اولها االهتامم‬‫يرى الحاج عبد الحميد الزغبي نائب رئيس بلدية شمسطار‬ ‫املرورية وخاصة من أصحاب الفانات والشباب الذين حولوا‬ ‫ببيئة نظيفة ام سيبقى نهر الليطاين نهر اآلفات الخطرية بل‬‫ان وضع املطبات بشكل مدروس هو حل جيد باإلضافة إىل‬ ‫الطرقات إىل حلبات سباق خاصة مع عدم وجود رادارات‬ ‫نهر املوت بعد ان اطلق عليه البعض النهر امليت وهو كان‬‫توسيع الطرقات ووضع اإلشارات املرورية و تحسني اإلنارة‬ ‫مراقبة وحواجز أمنية إال مبا ندر.‬ ‫آلالف السنني نهر الخري والعطاء؟. فتفاقم التلوث البيئي‬‫ليال عىل الطرقات إضافة إىل التشدد مع األهايل مبنع تسليم‬ ‫حسني الحاج حسن 62 عاما من املهتمني بالشأن العام يرى‬ ‫وانعكاسه عىل صحة املواطنني القاطنني عىل ضفاف نهر‬‫السيارات اىل األوالد الذين مل يحصلوا عىل رخصة سوق غري‬ ‫ان احد أبرز اسباب حوادث السري هي الرسعة الزائدة وعدم‬ ‫الليطاين، وضعهم أمام خيارين حلواهام مر: «املوت البطيء‬ ‫ّ‬ ‫قانونية ، عىل أمل ان نحمي شبابنا من مخاطر تهددهم.‬ ‫وجود مطبات مدروسة إضافة إيل ضيق الطرقات.‬ ‫أو التهجري القرسي»‬
  • 7. ‫7‬ ‫الجمعية اللبنانية للدراسات والتدريب‬ ‫‪www.lostlb.org‬‬‫االوضاع االقتصادية واالجتماعية واهمال الدولة يؤديان الى‬‫ارتفاع نسبة التسرب المدرسي في منطقة البقاع الشمالي‬‫هال دبوس- معهد سمو العطاء- فرع العين‬ ‫بيان بأعداد‬ ‫العام الدراسي‬ ‫ما قبل‬ ‫الحلقة‬ ‫الحلقة‬ ‫الحلقة‬ ‫المجموع‬ ‫الترسب املدريس:هو انقطاع الطالب عن الدراسة‬ ‫التالميذ في‬ ‫االبتدائي‬ ‫األولى‬ ‫الثانية‬ ‫الثالثة‬ ‫يف مرحلة تعليمية معينة قبل نهايتها ...وعدم‬ ‫المدارس‬ ‫6002 -5002‬ ‫651‬ ‫343‬ ‫433‬ ‫924‬ ‫2621‬ ‫العودة إليها‬ ‫الرسمية‬ ‫7002- 6002‬ ‫451‬ ‫413‬ ‫553‬ ‫744‬ ‫0721‬ ‫من بلدة‬ ‫8002-7002‬ ‫921‬ ‫872‬ ‫043‬ ‫014‬ ‫7511‬ ‫هو واقع صعب وتجاهله أو حتى التخلص منه أشد صعوبة،‬ ‫التوفيقية‬ ‫9002-8002‬ ‫351‬ ‫282‬ ‫383‬ ‫924‬ ‫7421‬ ‫فخطورة مشكلة الترسب املدريس تتامىش حسب نسبتها،‬ ‫حتى راس‬ ‫بحيث كلام ازدادت تفاقمت املخاطر املحدقة بالواقع‬ ‫بعلبك‬ ‫0102-9002‬ ‫321‬ ‫442‬ ‫053‬ ‫183‬ ‫8901‬ ‫املجتمعي.‬ ‫1102-0102‬ ‫89‬ ‫322‬ ‫123‬ ‫153‬ ‫399‬ ‫إنها ظاهرة منترشة يف كافة املراحل التعليمية، بني مختلف‬ ‫2102-1102‬ ‫711‬ ‫312‬ ‫203‬ ‫813‬ ‫059‬ ‫الطبقات رغم اختالف األسباب، هي ليست مقترصة عىل‬ ‫جنس من إناث أو ذكور أو منطقة دون اخرى. ظاهرة تسجل‬ ‫نسبة عالية يف منطقة البقاع الشاميل.‬ ‫دراسات عديدة اجريت عن واقع الترسب املدريس حيث‬ ‫خلصت اىل ان الفقر واألمية والبطالة تعترب من األسباب‬ ‫الرئيسية لهذه الظاهرة، إىل جانب ضعف تطبيق القوانني‬ ‫الوطنية املعنية بحامية األوالد. ال يخفى عىل احد حجم‬ ‫البطالة املرتفعة يف منطقة البقاع الشاميل باالضافة اىل حالة‬ ‫الفقر املزمن املتوارثة والتي ادت، من بني ما ادت اليه، اىل‬ ‫ارتفاع نسبة االمية عند االهل.‬ ‫وكأن كل ذلك ال يكفي لتأيت قرارات الدولة يف جزء منها ليزيد‬ ‫الطني بلة ويرفع من نسبة الترسب يف قرى بعلبك الهرمل‬ ‫حيث اتخذت وزارة الرتبية قرارا بإقفال املدارس املتعرثة‬ ‫االبتدائية واملتوسطة التي ال يزيد عدد تالمذتها عىل 57‬ ‫تلميذا ً، ثم عدل بعدها إىل 001 تلميذ، من دون دراسة موقع‬ ‫املدرسة وطبيعة القرية وعديد تالمذتها، ال بل ساوى القرار‬ ‫املدينة بالقرى النائية. مل تسأل يف حينها وزارة الرتبية عن‬ ‫ب-أسباب اقتصادية :‬ ‫نسب الترسب املدريس ترشح املنطقة للسقوط باألمية‬ ‫أسباب تقلص عدد التالمذة ومن املسؤول عن ذلك؟ متجاوزة‬‫ما يعانيه الخريجون من بطالة وضيق فرص العمل بعد‬ ‫وإحباط خطط التنمية البرشية وخصوصا ضمن العائالت‬ ‫سياسة املحاسبة السلبية منها أو اإليجابية، كام انعدم يف تلك‬‫تخرجهم وانتشار الفقر وعدم استطاعة االهل عىل تأمني‬ ‫الفقرية ومحدودة املداخيل.‬ ‫السياسة مبدأ الثواب والعقاب، وساوت بني مدرس ناجح‬ ‫مستلزمات التعليم.‬ ‫ان الترسب املدريس يوصل مجتمعنا اىل حافة الحاوية عىل‬ ‫وآخر فاشل، ومل تفتش دوائر الوزارة عن النقص يف معلمي‬ ‫ج- املادة الدراسية :‬ ‫كل املستويات، وهذا ما يظهر من النتائج املخيفة املرتتبة‬ ‫املواد األساسية، حيث تركت الكثري من املدارس خالية من‬‫غياب االهتامم مباديت الرسم والرياضة، واإلعتامد احياناً عىل‬ ‫عىل مجتمعنا، حيث إنتشار الفساد اإلجتامعي وخاصة‬ ‫معلمني اختصاص. وهذا ما أدى إىل تراجع يف عدد املدارس‬‫العقاب الجسدي، وعدم اإلهتامم باملنهج وغياب األنشطة‬ ‫االنحرافات لدى األحداث وما يرتكه من بصمة عىل املجتمع‬ ‫الرسمية يف محافظة بعلبك الهرمل من 241 مدرسة إىل 98‬ ‫الرتبوية والتوجيهية، واعتامد طريقة التلقني بدل املشاركة.‬ ‫حيث يتوجه إىل الرسقة و تعاطي املخدرات والقيام بالتجارة‬ ‫مدرسة.‬‫وأخريا ويف ظل البطالة التي تعاين بها األرس الفقرية وإرتفاع‬ ‫الغري مرشوعة، واملمنوعة عرفاً وقانوناً . وبالطبع فان املجتمع‬ ‫من املتعارف عليه ان املجتمع املدين يعمل بكل طاقاته لسد‬‫األسعار للخدمات وللمواد األولية ، ولكون املدرسة الرسمية‬ ‫بدل التفرغ لإلزدهار والبناء واإلعامر، سيتجه اىل اإلهتامم‬ ‫الثغرات او النقص الحكومي، وهذا ما تقوم به «الجمعية‬‫املالذ األول لهذه العائالت ، لذلك يتوجب عىل الدول تطبيق‬ ‫بالسجون، ومراكز اإلرشاد والعالج...‬ ‫اللبنانية للدراسات والتدريب» والتي تعمل بشكل مستمر‬‫القرار بإلزامية التعليم ومجانيته ، وتوفري الكتب والقرطاسية‬ ‫عىل مساعدة و تأمني مساعدة املدارس الرسمية من خالل‬‫للطالب بشكل مجانيف، وايالء أهمية لهذا القطاع التعليمي.‬ ‫االسباب املؤدية إىل الترسب:‬ ‫املشاريع التي تنفذها والتي تشمل انشاء املكتبات العامة‬‫فالقطاع التعليمي الرتبوي هو القطاع الرئييس للوطن النه‬ ‫1-أسباب تربوية :‬ ‫وتأهيل وتزيني الصفوف وتأمني بعض ما تحتاجه من تقنيات‬ ‫يبني االجيال القادمة.‬ ‫تبدأ االسباب الرتبوية من املعلم، الذي ال يستطيع إيصال‬ ‫لتوفري خدمة التعليم لطالب هذه املدارس بشكل افضل.‬ ‫املادة التعليمية للطالب بطريقة سلسة، وال يبني عالقة‬ ‫َ‬ ‫وثيقة بينه وبني الطالب ومدرسته. كذلك ال يوجد سياسة‬ ‫تربوية تأخذ بعني اإلعتبار األوضاع اإلجتامعية واإلقتصادية‬ ‫والسياسية لواقع الطالب، باالضافة اىل غياب الصلة بني‬ ‫األهل واملدرسة ملعالجة كافة الثغرات باملشاركة، ومناقشة‬ ‫كافة املشاكل.‬
  • 8. ‫الجمعية اللبنانية للدراسات والتدريب‬ ‫‪www.lostlb.org‬‬ ‫8‬ ‫الشفافية والمساءلة لمكافحة الفساد‬‫لذلك والجل التغلب عىل الفساد عىل الجميع التعاون‬ ‫مسؤول أمام اآلخرين، وقد عمل العديد عىل وضع تعريف‬ ‫تعاين الدول النامية ومنها لبنان من ظاهرة الفساد التي‬‫بدءا من الدولة بكل مؤسساتها وصوال اىل املواطن ومرارا‬ ‫املساءلة ومنها:‬ ‫يجمع املسؤولون يف بلدنا عىل انها مسترشية بشكل كبري‬‫مبؤسسات املجتمع املدين فعىل الحكومة اجراء اصالحات‬ ‫- مساءلة طرف من أطراف العقد أو االتفاق للطرف اآلخر ،‬ ‫وهو ما يظهر من خالل تصاريحهم، وتعترب هذه املشكلة‬‫جذرية إلداراتها البريوقراطية واصالح مؤسسات الدولة ليك‬ ‫وذلك بشأن نتائج أو مخرجات ذلك العقد ، والتي تم االتفاق‬ ‫يف مقدمة املشكالت التي تواجه خطط التنمية. وقد اتفقت‬ ‫تكون اكرث كفاءة وانتاجية وهو ما يتطلب التزاماً سياسياً.‬ ‫عىل رشوطها من حيث النوع والتوقيت ومعايري الجودة .‬ ‫تقارير الخرباء واملتخصصني عىل رضورة مكافحة هذه اآلفة‬‫إن للمساءلة والشفافية دورا ً حاسامً ومهامً ملكافحة الفساد‬ ‫- يقصد باملساءلة متكني املواطنني وذوي العالقة من األفراد‬ ‫ورضورة تطويقها والقضاء عليها.‬‫الذي يشكل احد العقبات الرئيسية يف طريق تحقيق التنمية‬ ‫واملنظامت غري الحكومية من مراقبة ومحاسبة املوظفني‬ ‫تعريف الفساد: عرفت منظمة الشفافية الدولية الفساد‬‫انطالقاً من القناعة بان مفهومي الشفافية واملساءلة اصبحا‬ ‫العموميني واملسؤولني عموماً من خالل القنوات واألدوات‬ ‫عىل أنه، كل عمل يتضمن سوء استخدام املنصب العام‬ ‫من اركان ومقومات الحكم الصالح.‬ ‫املالمئة، دون أن يؤدي ذلك إىل تعطيل العمل أو اإلساءة إليه‬ ‫لتحقيق مصلحة خاصة أي أن يستغل املسؤول منصبه‬‫الشعوب املتحرضة والراقية تؤمن بالنهج الدميقراطي البناء‬ ‫بغري سند .‬ ‫وسلطته من أجل تحقيق منفعة شخصية ذاتية لنفسه أو‬‫من خالل الحوار الهادف يف عملية املساءلة واملحاسبة داخل‬ ‫- كذلك عرفها برنامج األمم املتحدة اإلمنايئ عىل انها الطلب‬ ‫لجامعته.‬‫األطر واملؤسسات الدستورية والقانونية، وهنا تقع عىل‬ ‫من املسؤولني تقديم التوضيحات الالزمة ألصحاب املصلحة‬ ‫كام لكل مرض دواء، لكل مشكلة طريقة معالجة كذلك‬‫املواطن املسؤولية من خالل واجباته تجاه قضايا مجتمعه‬ ‫حول كيفية استخدام صالحياتهم وتعريف واجباتهم واألخذ‬ ‫للفساد عالج يتمثل مبفهومي الشفافية واملساءلة اللذين‬‫يف ان يكون له الدور االكرب والفعال يف عملية املحاسبة‬ ‫باالنتقادات التي توجه لهم وتلبية املتطلبات املطلوبة منهم‬ ‫يشكالن اساس الحوكمة والحكم الصالح.‬‫واملساءلة، كذلك تتحمل مؤسسات املجتمع املدين مبختلف‬ ‫وقبول ( بعض ) املسؤولية عن الفشل وعدم الكفاءة أو عن‬ ‫تعرف هيئة األمم املتحدة الشفافية بأنها حرية تدفق‬‫تكويناتها املسؤولية من اجل تغيري ثقافة الفساد املسترشية‬ ‫الخداع والغش .‬ ‫املعلومات بأوسع مفاهيمها ، أي توفري املعلومات والعمل‬‫يف املؤسسات الحكومية والعامة اىل ثقافة الشفافية يف انفاق‬ ‫ما ميكن استنتاجه ان الشفافية واملساءلة هام مفهومان‬ ‫بطريقة منفتحة تسمح ألصحاب الشأن بالحصول عىل‬ ‫املال العام وادارته.‬ ‫مرتابطان كل منهم يعزز من وجود اآلخر، فان بغياب عامل‬ ‫املعلومات الرضورية للحفاظ عىل مصالحهم واتخاذ القرارات‬ ‫الشفافية ال ميكن وجود املساءلة، وبالتأكيد ال قيمة للشفافية‬ ‫املناسبة ، واكتشاف األخطاء، وهذا يعني يف الواقع املحاسبة‬ ‫يف ظل غياب املساءلة. يف مجتمعنا نعاين من غياب عامل‬ ‫عن املخرجات أو النتائج املتوقعة من األشخاص واألجهزة‬ ‫املساءلة، وانعدام املحاسبة ولذلك نتميز بالفساد اإلداري‬ ‫والحكومة ككل .‬ ‫واملايل واالقتصادي والسيايس واألمني والتعليمي والصحي‬ ‫يرجع البعض مصطلح املساءلة إىل لفظ الحساب، ويعني‬ ‫واملحسوبية يف إسناد الوظائف، واستغالل النفوذ.‬ ‫مضمون هذا اللفظ أن الشخص ال يعمل لنفسه فقط بل أنه‬

Related Documents